أخبار العالم

هجوم إرهابي جديد على الجيش الفرنسي في شمال مالي

أدى انفجار عبوة ناسفة محلية الصنع في تيساليت بشمال مالي إلى مقتل جنديين فرنسيين وإصابة ثالث بعد مروردوريتهما المدرعة على عبوة ناسفة.الحادث أعلنته الرئاسة الفرنسية في بيان رسمي أوضح فيه الرئيس إيمانويل ماكرون أنه ينحني باحترام بالغ أمام تضحية هؤلاء الجنود.موضحا أن اثنين منهماقضيا من أجل فرنسا في إطار إنجاز مهمة مكافحة الارهاب بالساحل.ويعتبر هذا الهجوم من أشد الهجمات التي يسقط فيها جنود فرنسيون عاملون في قوات برخان.كما أن بعض المراقبين يربط بينه وبين تنامي العمليات الارهابية في شمال مالي الذي يشهد ارتفاعا في وتيرة العمليات التي تستهدف كافة القوات المشاركة في مكافحة الارهاب بالساحل بما في ذالك القوات الفرنسية.كما أنه يزيد من حجم التحديات التي يواجهها المجلس العسكري الجديد في مالي في صراعه مع الجماعات الارهابية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق