عام

ثلاثية الأبعاد… مراقبة الهلال… الحلقة الأولى…

عندما نتوجه إلى الأفق الغربي بحثا عن الهلال كنا نجهد في ذلك بادئين من الشمال الغربي فالغرب فالجنوب الغربي حتى نكمل نصف دورة… يقولون لنا إن من منا رأى الهلال هو الأبر… و لم يكن شيء أحب إلينا من أن نوصف ببرور والدينا….
و عندما يُرى الهلال يقومون برسم خطوط على الأرض و يتمتمون بأدعية ثم يأخذوننا من سواعدنا و يمررونا فوق تلك الخطوط مرتين أو ثلاث مرات…
لم نكن نعرف ما يتمتمون به… هل كانوا يقولون له ما يتندر به بعضهم من أن عشيرة ما تقول عند رؤيته ( أنت هناك و نحن هنا).
لم يكن جحوظ العينين و لا طول القامة شرطا فيمن يراقب الهلال… فقد راقب قوم شهر شوال ( الفطر الأول) و كان بينهم رجل طويل القامة.. فقال لهم إنه شاهد الهلال… فقالوا له إن ما رآه ليس شوالا و إنما هو ذو القعدة ( الفطر التالي)…
و أتذكر قول أحد أقاربنا عندما أرِيَ الهلال و رآه طلبت منه أن ي يريني إياه فلم أستطع أن أرى ذلك… فقال: ” القضية في نزول البركة فأنا صغير العينين و قد رأيت و أنت، رغم عينيك الكبيرتين لم تر شيئا….”.
كانت مراقبة السماء هامة عند الكبار… و كانوا يعلموننا مطالع النجوم… و رغم أن أحد أفراد الأسرة كان خبيرا في ذلك الفن فإنني لم أكن أعرف من تلك النجوم إلا الثريا و النجم الذي نسميه شعبيا ( المشبوح) و يده الحمراء التي عقر بها ناقة صالح… لم نكن نعرف حينها من أنجمه إلا الدبران بيد أننا كنا نكرر مسميات مثل الهقعه و الهنعه و الطين و بطن الحوت….
و مع ذلك كانوا تارة ينهوننا عن كثرة النظر إلى النجوم… لا شك أنهم لا يخافون علينا من أن نكون منجمين… لأن المنجمين وصفوا بالكذب…. و ليس من الكذب عند عنترة بن شداد العبسي في قوله:
كذب العتيق و ماء شن بارد
إن كنتِ سائلتي غبوقا فاذهبي…
أو في قول عمر للأعرابي عندما اشتكى إليه الأعرابي من البطنة… فقال له عمر: ” كذب عليك العسْل…”.. أي وجب عليك السير بسرعة…. ( الرياضة)…
كنا نتعاطف مع الثريا، قبل أن نسمع عن ثريا أبي الخطاب، عمر بن أبي ربيعة، أو عن ثريا أهل المجابات الكبرى التي يتصلون بها في أي نقطة من تلك المهامه…
فرؤية الثريا أول الليل إيذان بموسم البرد و لكن طلوعها فجرا إيذان برياح السموم العاتية… حتى ذكرها شاعرنا في قصيدته السفين:
… فجر طلوع نجم الثريا
و كان من أيام ردم النجوم
هول السموم….
يتواصل…

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق