عام

الموريتانية,في يومها العالمي..

بمناسبة يومها العالمي الذي يشكل فرصة للتنويه بدورها في بناء الوطن وتحقيق التنمية والإستقرار ظلت المرأة الموريتانية تكافح وهي تقدم فلسفتها في التفوق والإخلاص رغم شح الوسائل وانعدام المحفزات..ظلت تعمل بجد وهي تعتبر أن الفرق بينها وبينه ليس فرقا معرفيا وإنما هو فرق بيولوجي سبجه الإسلام بعبقرية فذة.

في يومها العالمي جاء سياق هذه التدوينة الرئاسية:

“بمناسبة حلول اليوم العالمي للمرأة ،أتقدم بأخلص التهاني إلى الموريتانية وأعدها ببذل كل الجهود من أجل تمكينها وتعزيز حضورها في المشهد الوطني ؛لتشارك في عملية البناء والتنمية بجدارة وتميز “

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق