الثقافية

الٱردين في سطور

الٱردين هو ٱلة موسيقية موريتانية خاصة بالنساء ، و تقابلها التيدنيت التي هي الٱلة الموسيقية الخاصة بالرجال .

يتكون الٱردين من قطع كبيرة و هي :

  • قدح كبير يسمى ” ٱبلكت” و يكون من عادة من شقلان و هو نبات من عائلة البطيخ ينتشر في الساحل الافريقي بكثرة .
  • عود ٱردين و هو بطول المتر تقريبا و يكون من الخشب .
  • تامنانت و يستحسن ان تكون من شجر “سانقو ” ، لكن لندرته قد يلجأ البعض إلى أشجار أخرى مثل ” امجيج ، او لگليه أو ما يقوم مقامها من الشجر ذي السيقان الصلبة ، و يجب أن يتناسب طول التامنانت مع قطر ٱبلكت .
  • الجلد و يكون أساسا من الماعز لا من غيرها ، و يؤخذ طريا و يتم تنظيفه بورق التمات إن وجد ، و إلا فبالملح و اللبن الرائب ، و لا يتم دبغه ابدا .
    و يتكون الٱردين أيضا من قطع أو أشياء صغيرة هي :
  • الحربه و هي خليط من النحاس و “الريش” و الفضة و تكون مزخرفة و تتناسق أصوات هذه الأشياء تناسقا بديعا عند الشد في ٱردين .
    *عودان لعصب و هي من نوع من المعدن يسمى ” الريش ” أو الفضة ، و تتم صناعتها و تطريزها حتى تكتسب أنوثة مناسبة .
  • لعصب أو الأوتار وهي من ” تاص” المتوسط و يختلف عددها باختلاف مهارة العازفات و يترواح في العادة ما بين السبعة و السبعة عشر و لا يمكن أن يقل عدد الأوتار عن الأربعة ذلك لأن الأربعة هي القاعدة الموسيقية أو ( لا باز ميزيكال) و هو ما يشير إليه المرحوم المختار ولد الببان بقوله :

ٱردين تطيابو احريفه .. هين ؤ مستوعر ابذي الحال
كل عصبتين أبصيفه .. بيناتهم من لعصب دال
(أي أربعة بالعدد الأبجدي ) . و لأني لا أريد أن أستفيض في شرح ما يطول و يستطيل فسأكتفي بالقول إن كل وترين لهما نفس الصوت و نفس المهمة تفصل بينهما أربعة اوتار و هكذا …
و الٱن و بعد أن جهزنا جميع القطع دعونا نقوم بعملية تجلاد ٱردين :

نأخذ الجلد الطري الذي تم تنظيفه و نجعله على ٱبلكت تماما مثلما يجلد الطبل ، ثم ندعه يجف قليلا ، ثم نقوم بشقه من أحد رؤوس قطره المناسب ، شقا مثلثي الشكل و ندخل قطعة الجلد تلك بحيث تلاصق ٱبلكت من الداخل ، و هذا الشق هو أكبر الثقوب أو ما يسمى “هردات” الجلد لأنه سيكون مدخلا لعود ٱردين ، أما بقية الهردات فهي اثنتان متقابلتان على خط القطر قريبتان من الشق الكبير و هما اللتان سيتم بهما تثبيت التامنانت ، أما ثقب الجلد الثالث فيكون عند الرأس الٱخر للقطر و هذه الهرده لابد من احكامها جيدا فهي بمتابة سرة ٱردين و تسمى “لعگب” .
بعد أن أدخلنا العود و التامنانت في الجلد نقوم بعملية الخياطة و هي خياطة لولبية و مزركشة في ٱن واحد و تسمى تادرصه ، و بعد ذلك يترك الٱردين حتى يجف و يلتصق الجلد على ٱبلكت تماما .
و عندما يجف نقوم ب”أحفول ٱردين” عن طريق الحنة و الشرك الأحمر .
و بعد ذلك تبدأ عملية تركاب ٱردين وهي جعل الأوتار و عيدانها و كذلك الحربه في أمكنتها المناسبة ، و يكون بنهاية تلك العملية ٱردين جاهزا للتطياب .
و أنهي معكم هذه الورقة بإحدى طلعات المختار ولد الببان التعليمية الخاصة بتطياب ٱردين :

ذ البت مستوعر أفلگطاع .. مايگد اگولو بداع
كون منت منت منها ش گاع .. ما يجيبو الذهن ابذي الحال
انظمت فأخبارو تگياع .. تطياب يعدل ابتشكال

ٱردين تطيابو أحريفه .. هين ؤ مستوعر ابذي الحال
كل عصبتين أبصيفه.. بيناتهم من لعصب دال .

خطره ولد أبي .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق